التخطي إلى المحتوى
نهار أسود».. هذه كان أول رد من الفنانة من هالة صدقي، حينما رأت الأسد يأكل سائق السيارة التي تعطلت بها في إحدى غابات جنوب إفريقيا.

وظلت الفنانة تصرخ وتبكي حينما رأت الأسد يهاجم السيارة التي تستقلها، وأخذت تردد: “الله يخرب بيت أبوكم”، وتطلب المساعدة.

ورفضت الفنانة هالة صدقي النزول من السيارة حتى بعدما عملت أن ما تعرضت له مجرد “مقلب”، خوفًا من الاسد والثعبان، ورغم أن الفنان هاني رمزي حاول احتوائها واحتضانها إلا أنها ظلت تضرب فيه وتعتدي عليه. وحينما احتضنها صاحب الأسد وحاول تهدئتها ردت عليه قائلة: «بوس يا عم ما هي هيصة كله بيبوس».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *