التخطي إلى المحتوى
قامت هيئة “الشارقة للكتاب” في الإمارات بالإعلان عن أول كتاب يدعم تقنية الواقع الإفتراضي وذلك ضمن فعاليات الدورة الثامنة من مهرجان الشارقة للطفل, حيث يمكن لقارئ الكتاب أن يشاهد أحداثه بشكل مباشر كأنه يعيش بداخله, وعبر تقيات التكنولوجيا المتطورة والتي تسمى تكنولوجيا الواقع الإفتراضي، ويأتي الكتاب بلغتين مختلفتين العربية والإنجليزية.


وذكرت هيئة “الشارقة” أن الكتاب الجديد موجه لشريحة الأطفال وقد تم إستخدام هذه التكنولوجيا بهدف تشجيع الأطفال على القراءة على القراءة وإستغلال تعلقهم المستمر بتقنيات التكنولوجيا المختلفة، كما أن الكتاب يحمل أفكار مختلفة تجذب إنتباه القارئ وتضمن تفاعله مع أحداثه.

والجدير بالذكر أن هذا الكتاب التقني هو الأول من نوعه على مستوى العالم لكونه يدعم تقنية الواقع الإفتراضي، ويحمل الكتاب الجديد اسم “بابا زايد” والذي يتيح للأطفال إمكانية التعرف على سيرة الذاتية لمؤسس الإتحاد “الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان” عبر نظارات الواقع الإفتراضي.

وقد صرح رئيس هيئة الشارقة للكتاب “أحمد العامري” ضمن فعاليات المهرجان أن هذا الكتاب هو مجرد بداية لمجموعة من الأفكار الرائدة المقرر تنفيذها خلال الأيام القادمة, وأضاف في حديثه أن الهيئة تسعى لإستغلال كافة التقنيات والمميزات المتطورة التي تساعد على الإرتقاء بالثقافة والتعلم وخصوصا ثقافة الطفل, ومن خلال هذا الكتاب قمنا بتوظيف تقنيات التكنولوجيا الحديثة لخدمة الثقافة حيث يمكن للطفل أن يقرأ الكتاب ويشاهد أحداثه ويتفاعل معه من خلال نظارات الواقع الإفتراضي.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *