التخطي إلى المحتوى

نعم هو ما رأيناه اليوم في بلد تحارب بمواطنيها من أجل تصدي شئ يسمى العنصرية، بين مسلم وغير مسلم، حيث رأينا اليوم في عدة صور تكون شئ جميل ومفرح من أجل الدين الاسلامي، بقيادة رئيسة وزراء نيوزيلندا اليوم، وبصحبة كثير من المواطنين، يرتدون الحجاب في صورة قد انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر، ويزداد المشهد حلاوة بعد رفع الاذان في الساحة التي يجتمع بها المواطنين، ويبدأ “الله أكبر الله أكبر” نعم انه تكبير المسلمين في نيوزيلندا.

وليكون هذا المشهد هو عبره وتعلم لكي يرو العرب كيف يحمي الغرب والبلاد الغير مسمله بلادهم ويحمون وباء العنصرية الذي يهدم البلاد، نأمل ان يكون للاسلام حظ كبير بعد هذا الحادث الاليم في بلاد الغير مسلمه، بحيث نشاهد تعرفهم للاسلام، لا نقول نريد ان يدخلو (حيث نتمنى ذلك ♥)، ولكن ليعرفو ما هو الاسلام الحقيقي الذي شوه في أذهان الغرب جميعاً.

صور اليوم لمواطني نيوزلندا بالحجاب بقيادة رئيسة الوزراء

دام الدين الاسلامي ظاهراً وواضحاً للجميع ممتداً في جميع البلاد بقوة وبدون تفرق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *