التخطي إلى المحتوى

الحمد لله على نعمة إسلامنا، وليس فقط في دين الإسلام الاحترام، فالاحترام والتعامل موجود في جميع الأديان، ولكن تعلمنا من رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام، تعامله مع أصدقاءه وتعامله مع زوجاته وكذلك تعامله مع اليهود أو من هم في ديبن غير الإسلام،ولذلك علينا استخراج أهم تلم العادات والمبادئ الأساسية التي يجب على كل مسلك وانسان أن يعمل به مع الآخرين.

آداب التعامُل مع الآخرين

كيف تتعامل مع الآخرين في العمل في السوق في المنزل في الشارع، كيف تتعامل مع اليهودي والمسيحي، كيق تكتسب احترام الآخر، وأيضاً كيف تجعل الآخرين يحترموك، فقط اتبع تلك الآداب:

  • احترام مشاعر الناس : وعدم التعرُّض لهم بإهانة أو تجريح .
  • مراعاة أحوال الناس: ومعرفة طبائعهم وأخلاقهم والتعامل معهم كلٌّ حسب ما يناسبه ويتماشى معه .
  • إنزال الناس منازلهم: وإعطاء كلِّ واحدٍ منهم حقَّه وقدره .
  • الاهتمام بالناس والتعرُّف على أحوالهم والسؤال عن أوضاعهم .
  • التواضع للناس وعدم التعالي أو التكبُّر أو الفخر عليهم .
  • طلاقة الوجه : وانبساطه عند لقاء الناس .
  • مخاطبة الناس على قدر عقولهم .
  • إحسان الظنِّ بالناس وعدم التجسُّس عليهم .
  • العفو عن زلاَّتهم وعدم تتبُّع عثراتهم وكظم الغيظ عنهم .
  • الاستماع إلى حديثهم والبُعد عن الجدال والمراء معهم .

التعامل مع الآخرين في القرآن الكريم

يوجد الكثير من الآيات الكريمة التي أخبرنا وعلمنا بها الله عز وجل لدين الإسلام، القرآن الذي علم أمة محمد جمعاء طرق التعامل والآداب الإنسانية حيث ذكر الله في كتابه العزيز:

قال الله تعالى: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ ﴾.

التعامل مع الآخرين في السنة النبوية

يوجد أيضاً الكثير من الأحاديث النبوية المنقولة من الرسول الكريم محمد عليه الصلاة والسلام، تحسنا على احترام وتقدير الآخر ولا نقلل من أحد ففي الحديث الصحيح:

روى الشيخان عن النعمان بن بشيرٍ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((مَثَل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مَثَل الجسد، إذا اشتكى منه عضوٌ تداعى له سائر الجسد بالسَّهَر والحمَّى))؛ (البخاري حديث: 6011/ مسلم حديث 2586).

وقال أيضاً في حديث آخر:

روى الترمذي عن عبدالله، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((ليس المؤمن بالطَّعَّان ولا اللَّعَّان، ولا الفاحش ولا البذيء))؛ (حديث صحيح) (صحيح الترمذي – للألباني – حديث 1610).

اداب التعامل مع الاخرين في المدرسه اداب التعامل مع الاخرين في المدرسة التعامل مع الاخرين في الاسلام مطويه عن اداب التعامل مع الاخرين موضوع عن فن التعامل مع الاخرين قصير موضوع عن حسن التعامل مع الاخرين.

التعليقات

  1. السلام عليكم انا مطلقه وعندي ولادين وحد فيهم مايمشي يبله عمليه ٥٠ الف تكفون ساعدوني ولا حتي عندي بيت كل يوم في بيت تكفووووووووون وهذا رقمي ‭٠٥٥ ٩٧٥ ١٤٠٧‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *